جائزة الخرطوم الدولية للقرآن الكريم في دورتها التاسعة تواصل فعالياتها باليوم الثاني

تواصلت فعاليات جائزة الخرطوم الدولية للقرآن الكريم في دورتها التاسعة تحت شعار (حفاوة السودان بأهل القرآن) والتي يرعاها فخامة المشير / عمر حسن أحمد البشير رئيس الجمهورية تواصلت في يومها الثاني بالإستماع للمتسابقين من الجنسين برئاسة لجنة دولية محكمة من دول السعودية وقطر والإمارات بالاضافة للسودان المستضيف للجائزة في اجواء تحفها الملائكة بعيداً عن مشاغل الدنيا.
وقال الاستاذ معاذ الفاتح امين الاعلام بجمعية القرآن الكريم ان هذه الدورة من الجائزة تميزت عن سابقاتها خاصة في التغطية الإعلامية حيث شهد مقر الجمعية في افتتاح فعاليات الجائزة تدفق غير مسبوق لوسائل الإعلام المختلفة مضيفا أن موسم جائزة القرآن فرصة كبيرة لتدبر معاني وقيم القرآن الكريم.
واشار الى ان البرامج المصاحبة للجائزة متواصلة في كل ولايات السودان بما فيها ولاية الخرطوم مشيراً إلى أن الجمعية اوفدت نخبة من العلماء للولايات بالتنسيق مع مراكز الدعوة والقرآن لاقامة الندوات والمحاضرات للتعريف عن قيمة الجائزة وحفظ القران الكريم وتدبر معانيه.
وقال معاذ ان اهل السودان ترجموا شعار الجائزة لواقع مع بداية استقبال المتسابقين وظهرت الحفاوة بالتدافع لمقر الجمعية من كل فئات المجتمع والتواصل والدعوات من الاسر والبيوت السودانية باقامة موائد للمتسابقين لافتاً إلى استقبال الوفود بالطبول بمنطقة ام دوم بشرق النيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *