عن الجائزة

  1. تأسست جائزة الخرطوم الدولية للقرآن الكريم بالقرار الجمهوري رقم (160/ 2007م) بهدف الإهتمام بتعليم القرآن الكريم والعمل على نشره، بجانب شحذ همم ناشئة المسلمين في الإقبال على كتاب الله تعالى حفظاً وفهماً وعملاً، ولتأكيد دور السودان الريادي في نشر القرآن الكريم، وقد أوكل القرار الجمهوري أمر تنفيذ الجائزة إلى جمعية القرآن الكريم.
    رؤية الجائزة:
    أن نكون من المؤسسات الرائدة في خِدمة القرآن الكريم وتطوير وسائل تحفيظه وتأهيل حفظته وبناء قدراتهم.
    رسالة الجائزة:
    أن تُمثل جائزة الخرطوم الدولية للقرآن الكريم الجهة المرجعية المعتمدة رسمياً وشعبياً في السودان في مجال تنظيم مسابقات القرآن الكريم المحلية والدولية.
    أهداف الجائزة:
    إبراز فضل القرآن الكريم و تكريم أهله وإجلالهــم.
    شحذ هِمَم ناشئة المسلمين في الإقبال على كتاب الله تعالى حفظاً متقناً وفهماً نيراً وعملاً قاصداً إلى الله.
    تنشيط فرعيات جمعية القرآن الكريم في الولايات وربطها بفعاليات المجتمع بما يحقق حضورها باستمرار.
    التواصل بين الجمعية ومراكز تحفيظ القرآن الكريم عبر العالم وإزكاء روح التنافس بين طلابها.
    تهيئة المناخ الصحي المعافى ليلتقي الحفظة على صعيد واحد ليتعارفوا ويتنافسوا على حفظ كتاب الله.
    تأكيد دور السودان الريادي في الإهتمام بتعليم القرآن الكريم والعمل على نشره.
  2. فروع الجائزة وشروطها:
    فروع الجائزة :
    تُجرى منافسات الجائزة كل عام في مساقين، محلي ودولي، وقد تختلف فروع الجائزة من دورة لأخرى، مع المحافظة على الفرع الرئيس في المسابقة وهو: (حِفظ القرآن الكريم كاملاً مع الترتيل والتجويد وتفسير جزء سنوياً للمساقين المحلي والدولي) . وتجئ فروع الجائزة على النحو التالي:
  3. أولاً: المسابقة المحلية: وتتكون من خمسة فروع:
    الفرع الأول (لكافة المتقدمين من الذكور والإناث) :
    ويتم التنافس في حِفظ القرآن الكريم كاملاً مع الترتيل والتجويد بإحدى الروايات التالية : (الدوري، ورش، حفص، قالون) مع تفسير معاني جزء من القرآن الكريم (يتم تحديده سنوياً) ، ويُشترط في الذكور ألَّا يقل عمر المتسابق عن (10) سنوات ولا يزيد عن (23) سنة، ولا يُشترط في الإناث العمر.
    الفرع الثاني: حفظ القرآن الكريم كاملاً برواية الدوري.
    شروط التقديم :
    أن يكون المتسابق حافظاً للقرآن الكريم كاملاً حفظاً متقناً برواية الدوري.
    أن يكون المتسابق من السودانيين.
    المشاركة للذكور والإناث دون قيد عمري.
    الفرع الثالث: حفظ الربع الأخير من القرآن الكريم (لكافة المتقدمين من الذكور والإناث).
    شروط التقديم :
    أن يكون المتسابق حافظاً للربع الأخير حفظاً متقناً بإحدى الروايات التالية: (قالون، ورش، الدوري، حفص).
    أن يكون المتسابق من السودانيين.
    الفرع الرابع: تحبير القرآن الكريم.
    شروط التقديم :
    أن يكون المتسابق مجوداً للقرآن الكريم.
    أن يكون المتسابق حسن الصوت.
    أن لا يكون المتسابق من مشاهير القراء.
    أن يكون المتسابق سوداني الجنسية.
    الفرع الخامس: البحوث العلمية.
    الشروط والمواصفات
    يشترط في البحوث العلمية المقدمة ما يلي.
    أن يكون للبحث أهمية وقيمة حقيقية سواء من الناحية النظرية أو التطبيقية.
    الالتزام بجميع قواعد البحث العلمي، وبخاصة فيما يتعلق بالإحالة على المراجع العلمية.
    أن يُكتب البحث باللغة العربية، مع الالتزام عند الكتابة بلغة سليمة.
    موضوع البحث يحدد موضوع البحث في كل دورة.
    أن يكون لجائزة الخرطوم الدولية للقرآن الكريم الحق في استخدام البحوث في مطبوعاتها مع الاحتفاظ بالحق الأدبي لصاحب البحث.
    تعود حقوق النشر لجائزة الخرطوم الدولية للقرآن الكريم حسب الاتفاق مع صاحب البحث.
    تصميم غلاف يكتب عليه: عنوان البحث واسم الباحث وعنوانه.
    أن لا تزيد صفحات البحث عن 30 صفحة شاملة للمراجع والفهارس.
    أن تكون الكتابة بواسطة الحاسب (برنامج ووردWord)، مقاسA4، على مسافة سطر ونصف سطر، ويكون قياس الهامش 2.5 سم من جميع الاتجاهات، مع ترقيم الصفحات، على أن يكون الخط المستخدم في البحث هو Traditional Arabic مقاس 16.
    لا ترد البحوث إلى أصحابها سواء قبلت للنشر أم لم تقبل.
    أن يكون الباحث حاصل على درجة الماجستير فما فوق.
    أن يكون الباحث سوداني الجنسية.
    عدد المتسابقين في المسابقة المحلية في زيادة من كل عام إذ أن المشاركة في الدورة الأولى كانت (4000) متسابق بينما زادت المشاركة في الدورة الثامنة حتى بلغت (100,000) متسابق هؤلاء يمثلون فروع الجائزة المختلفة.
    ثانياًً: المسابقة الدولية(ذكور/ إناث) وتتكون من فرعين:
    الفرع الأول: حفظ القرآن الكريم كاملاً بالتجويد والترتيل مع تفسير معاني جزء سنوياً(ذكور).
    شروط التقديم :
    أن يكون المتسابق حافظاً لكتاب الله تعالى حفظاً مجوداً بإحدى الروايات الأربع التالية: (قالون، ورش، الدوري ،حفص) مع معرفة تفسير الجزء الثالث والعشرين من القرآن الكريم.
    أن يكون المتسابق من الذكور.
    ألاّ يقل عمر المتسابق عن(10) سنوات ولا يزيد عن (23) سنة.
    الفرع الثاني: حفظ القرآن الكريم كاملاً بالتجويد والترتيل للإناث.
    أن تكون المتسابقة حافظة للقرآن الكريم حفظاً مجوداً بإحدى الروايات الأربع التالية: (قالون، ورش، الدوري ،حفص).
    ألاّ يقل عمر المتسابقة عن(10) سنوات ولا يزيد عن (40) سنة.
    المسابقة مفتوحة لكل النساء في العالم.
    تستهدف الجائزة كل الدول العربية والإسلامية والجمعيات ومراكز التحفيظ ويزاد عدد الدول المشاركة في كل عام بنسبة يقرها مجلس الإدارة وقد بدأت الدورة الأولى بمشاركة (37) دولة وبفضل الله سبحانه وتعالى أصبح عدد المشاركة يتجاوز (60) دولة بمشاركة أكثر من 0100) متسابق ومتسابق.
    الشروط العامة للمسابقة:
    أن يكون المتسابق حافظاً للقرآن الكريم حفظاً متقناً بإحدى الروايات التالية : (الدوري، ورش، حفص، قالون) وملماً بمعاني كلمات القرآن الكريم.
    يشترط في الذكور ألا يقل عمر المتسابق عن (10) سنوات ولا يزيد عن (23) سنة.
    يشترط في الإناث ألا يقل عمر المتسابقة عن(10) سنوات ولا يزيد عن (40) سنة
    لا يحق لأي متسابق في المساق الدولي المشاركة أكثر من مرة.
    يُعقد اختبار أولي للمتسابقين في المساق الدولي للتأكد من حفظهم، ويشترط فيهم الحصول على (70%) كحد أدنى للمشاركة في التصفية النهائية.
    لا يحق للمتسابقين المشاركة في أكثر من فرع من فروع الجائزة.
    تُقدم طلبات المشاركة في الفرع المحلي (القومي) في الاستمارة المخصصة للتقديم من خلال مكاتب جمعية القرآن الكريم بالولايات والمحليات مرفقاً معها صورة فوتوغرافية حديثة للمرشح/المرشحة مع صورة من وثيقة إثبات الشخصية سارية المفعول (الرقم الوطني/ بطاقة/ جنسية/ جواز) ، ويُعتمد الرقم الوطني في تحديد اسم المتسابق وتاريخ ميلاده وسكنه ووظيفته.
    يتم مخاطبة الدول للفرع الدولي بواسطة وزارة الخارجية والسفارات الموجودة بالسودان.
    يُشترط للمشاركة في الفرع المحلي أن يكون المتسابق من السودانيين المقيمين.
    يتم استبعاد أي استمارة لا تتفق مع الشروط.